حوار : الشافعي أحمد طاشين مدني في 29-7-2019م  (سونا) 

وقفت وكالة السودان للانباء بود مدنى على الجهود  المشتركة  بين غرفة طوارئ الخريف بمحلية المناقل وشباب المناقل (مبادرة حنبنيهو) لدرء آثار السيول والأمطار بالمناقل وذلك خلال لقائها الأستاذ صلاح الدين حسن محمد المدير التنفيذي للمحلية رئيس الغرفة حيث اوضح ان الإستعدادت بدأت  مبكراً حيث كانت وما زالت غرفة الطوارئ بالمحلية والغرف الفرعية في حالة انعقاد متواصل وترفع التقارير للجهات العليا , وتم وضع خطة محكمة لتفادي مشاكل الخريف وذلك بتفعيل الجهات ذات الصلة وقامت إدارة الشئون الهندسية بفتح المصارف وتعلية المعابر وتعزيز الردميات بالوحدات الإدارية الخمس . 

وللوقوف على آخر المستجدات  سالته سونا عن الإستعدادت التي  قامت بها غرفة طوارئ المحلية والغرف الفرعية بالوحدات الإدارية  قال صلاح الدين ان الدفاع المدني قام  بتأهيل تسعة طلمبات شفط وتوفير 5 ألف شيكارة خيش لتعزيز مناطق الهشاشة بالإضافة لتوفير ستين ماسورة خرصانية إضافة للجهد الكبير الذي قامت به إدارة الري بفتح المصارف وتطهير القنوات بتوفير عدد واحد كراكة وواحد باكلودر من ري 65  كما تم توفير ثلاثة لودرات وأثنين تراكتور بناموسة وواحد قلاب كبير وواحد طلمبة شفط بالجهد الشعبي ..

ماذا عن الإيواء العاجل في حالة هطول أمطار فوق المعدل أو حدوث سيول ومن أين سيتم توفيره ؟

حقيقةً لا توجد لدينا غير 200 مشمع وتم رفع تقرير لغرفة طوارئ الولاية  والتي أكدت أنها ستبذل قصارى جهدها للإيفاء بالمتطلبات العاجلة . ..   ماهى جهود معالجة مناطق هشاشة بمجموعة من الترع والمواجر المتاخمة للقرى  ؟

اجاب الأستاذ صلاح مثمنا  جهود وزارة الري وإدارة المشروع لوقفتهم والتزامهم بتوفير الآليات لتعزيز مناطق الهشاشة التي غالباً ما تتأثر بها القرى داخل المشروع علاوةً على ذلك كان لشباب المحلية تحت مظلة (مبادرة حنبنيهو) القِدح المُعلى في إزالة النفايات وفتح المجاري والكباري داخل مدينة المناقل بالإضافة لردم مجموعة من البرك وعمل معالجات لمناطق المياه الراكدة للقضاء على الناموس والحشرات الناقلة للأمراض التي تتوالد في المياه كما قامت بحملات لإصحاح البيئة داخل الأسواق والأحياء.. .. اوضح لنا التحوطات الاحترازية التي وضعتها الغرفة لحفظ البيئة حتى تكون تحت السيطرة  خاصة وان هناك  متلازمة بين غزارة الأمطار وتردي البيئة وتفشي الأوبئة ؟ تحسباً لهذه الظروف بادرت إدارة الصحة بتوزيع المبيدات وأدوية الطوارئ جغرافياً لتسهيل المهمة على غرف طوارئ بالوحدات لاستخدامها عند الحاجة .. .. المدير التنفيذي رئيس غرفة طوارئ المحلية نريد أن نسمع منك عن مجموعة الشركاء المتطوعين من منظمات المجتمع المدني وأصحاب المبادرات والخيرين ؟ في الحقيقة لابد من الإشادة بالمجتمع للمساهمة في الحفاظ على البيئة بالتعاون الإيجابي لأنه ما تم من جهود بمساهمة مقدرة من الشباب والمنظمات وإدارتي الري ومشروع الجزيرة وبمتابعة غرفة طوارئ الولاية بقيادة سعادة اللواء أحمد حنّان أحمد والي ولاية الجزيرة رئيس الغرفة ولابد من نداء لكل الخيرين من أبناء المناقل والمواطنين حتى يلعبوا الأدوار المناطة بهم إتجاه مدينتهم ومحليتهم وذلك بالسلوك الحضاري والتعاون الراقي مع البيئة حتى نخرج لبر الأمان ويكون الخريف نعمة لا تتحول لنغمة ....

أخبار ذات صلة