الدمازين ١٢-١٠-٢٠١٩( سونا)- أكد د.عصام يوسف بدري ممثل الإدارة العامة للحج والعمرة أن التقويم والتقييم سند شرعي يدعو لمراجعة الأداء والتصويب بهدف تحقيق الجودة . وناشد بضرورة تكوين روابط ومجموعات للحجاج لتحقيق التواصل معهم والوقوف على الأثر الذي أحدثه على صعيد المجتمع والأدوار التي يمكن ان يضطلع بها أمراء الأفواج في تغيير السلوك المجتمعي. وأضاف سامي الرشيد مدير إدارة الحج والعمرة بولاية النيل الأزرق؛ قال إن إدارته درجت في كل نهاية موسم على عقد ورشة تقيمية وتقويمية لأعمال الحج داخل وخارج السودان للوقوف على الإيجابيات والسلبيات من أجل تجويد الأداء. وأوضح سامي أن أهمية الورشة تكمن في الاستفادة من آراء الجميع وتم توجيه الدعوة لأصحاب المصلحة للأدلاء بآرائهم لتلمس المشاكل والتحديات بجانب ملاحظات الشركاء والجهات ذات الصلة. وفي ذات السياق قال الشيخ علي عثمان الحاج نائب رئيس اللجنة العليا إن أعمال الحج تمت بكل سهولة ويسر وحرصت البعثة علة أن يؤدي الجميع الحج بعلم ومعرفة وتمكين الحجاج لأداء المناسك بدراية . وامتدح علي روح العمل الجماعي التي اتسم بها آمراء الأفواج والنهج الذي تم اتباعه مما كان له الأثر الواضح في تحقيق التمييز.

أخبار ذات صلة