الخرطوم 3-6-2021 (سونا)- احتشدت اليوم جموع من المواطنين بشوارع وأحياء الثورة شارع الوادي إحياءً للذكرى الثانية لشهداء ثورة ديسمبر المجيدة والتي قُتل وجُرح وفُقد فيها مئات الشباب السودانيين، تزامنا مع الذكرى الثانية والتي دعت لها لجان وتنسيقيات المقاومة والأحياء ورفعت الشعارات التي طالبت بالقصاص العادل واستكمال هياكل الحكم مطالبين بالحلول العاجلة للضائقة الإقتصادية والمعيشية التي أرهقت المواطنين.

استطلعت (سونا) بعض الذين خرجوا ملبين دعوة إحياء ذكرى الثالث من يونيو حيث قالت هنادي يوسف"خرجنا لنجدد العهد للشهداء بانهم في وجداننا وان قصرت حكومة الثورة في تحقيق العدالة".

وطالب أبو بكر محمد بضرورة القصاص مردداً ولكم في القصاص حياة يا أولى الألباب، منبهاً لاستعجال استكمال هياكل السلطة الإنتقالية والكشف عن النتائج في مجزرة فض الاعتصام.

من جانبهن اشتكت وبصورة جماعية بعض ربات البيوت اللائي وقفن على عتبات أبوابهن من تأخر العدالة وقالت إحداهن "ليه ياحمدوك أولادنا الماتو ما عرفنا الكتلم منو وأخد جزاه".

فيما قالت تيسير "نحيي الشهداء في ذكراهم الثانية ونتأسف لهم" واكتفت بذلك، أما هبه حسن فقالت خرجنا وهتفنا وزغردنا للثورة والتغيير ولكننا اليوم نعاني أما زال حقا الكيزان يتحكمون.

أخبار ذات صلة