كادقلي 13-7-2021(سونا) - قامت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة الفاو بالتعاون مع جمعية أم سردبة للتنمية بمواصلة مشروعها في توزيع البذور والتقاوي المحسنة  للنازحين والعائدين والمعاقين لإعادة قدراتهم الإنتاجية وتحسين مستوى المعيشة لعدة قرى بمحلية العباسية تقلي بولاية جنوب كردفان.

وقال الباشمهندس إبراهيم أبوبكر رئيس فريق منظمة الفاو مكتب جنوب كردفان في تصريح لـ"سونا" أن المنظمة تستهدف (1600) أسرة من شريحة النازحين والعائدين والمعاقين بالإضافة الى الأرامل والأسر المستضيفة لتأثرهم اقتصادياً نتيجة للكوارث التي حلت بهم، مشيراً إلى أن البذور تشمل الذرة والسمسم واللوبيا والخضر البطيخ والبامية يتم توزيعها وفق الخارطة والمسح الميداني لإدارة الإرشاد ونقل التقانات بوزارة الإنتاج والموارد الاقتصادية بمحلية العباسية تقلي للقرى المختارة وتشمل منطقة الدادوري ودار السلام ام مرح، بادارية الموريب بالإضافة إلى منطقة السنادرة وكاليندا ومندرابة ادارية تبسة وقرية مهلا وجروايات، منبها المستفيدين بالاستفادة من المشروع لسد حاجتهم المعيشية وتوفير مدخلات انتاجية تسهم في تحقيق النمو الاقتصادي وتعزز السلام الاجتماعي بالسودان. وقال إن التقاوي جاءت بدعم من المانحين.

وأكدت الباشمهندس إيمان الريح رشاش مديرة إدارة الإرشاد الزراعي ونقل التقانات الزراعية اهتمام ادارتها بالحقول وتقديم الدعم للمستفيدين بالطرق السليمة للاستفادة من المشروع لتحقيق التنمية بدلاً عن سياسة المعونات الجاهزة، واشارت الى أن المناطق المختارة أكثر انتاجا وأكثر حاجة لمدخلات الإنتاج لتاثرها بالنزوح بسبب الحرب.

وامتدحت دور منظمة الفاو في توفير البذور والتقاوي مما يضمن فرص نجاح العملية الزراعية بشقيها الزراعي والحيواني والبستاني.

وعبر عدد من المستفيدين عن امتنانهم لوصول التقاوي في الوقت المناسب المتزامن مع هطول الأمطار التي وصفوها بالمبشرة، وأشادوا بدور منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة الشريك الوطني في توفير المدخلات التي أصبحت مكلفة خاصة للأسر الفقيرة المتأثرة بالكوارث.

أخبار ذات صلة