الدمازين 1-9-2021 (سونا)- إستقبل الفريق أحمد العمدة بادي حاكم إقليم النيل الأزرق رئيس لجنة الأمن بالإقليم يرافقه اللواء الركن رمزي أحمد بابكر قائد الفرقة الرابعة مشاة واللواء شرطة حقوقي محمد صلاح الدين مدير الشرطة الموحدة، إستقبلوا صباح اليوم بمطار الدمازين سعادة الفريق الركن يس إبراهيم وزير الدفاع يرافقه عدد من أعضاء لجنة الدمج والتسريح.

 وتجئ زيارة السيد وزير الدفاع في إطار الجهود الجارية لإستكمال بند الترتيبات الأمنية المنبثقة عن إتفاقية جوبا لسلام السودان.

 مدير الشرطة مقرر لجنة الأمن بالإقليم أبان أن زيارة السيد وزير الدفاع ووفده المرافق تعد خطوة لبداية المراحل العملية لبرنامج الدمج والتسريح لقوات الجبهة الثانية من قوات الحركة الشعبية.

 وأضاف أن إستكمال الترتيبات الأمنية يمثل فرصةً طيبةً نحو السلام والإستقرار والتنمية بالإقليم، مشيراً الى أن الترتيبات الأمنية تمضي بمشاركة عدد من الوحدات ذات الصلة بالسجل المدني والأدلة الجنائية والكشف الطبي.

وأعرب عن أمله في أن تستكمل اللجان عملها المطلوب في تحقيق الدمج وتوحيد القوات المسلحة والشرطة وتوحيد الجهود المشتركة الرامية لتحقيق السلام والتنمية والاستقرار .

أخبار ذات صلة