الدمازين 23-9-2021 (سونا) - أكد الفريق أحمد العمدة بادي حاكم إقليم النيل الأزرق أن الجهد مصوب لمراجعة الأراضي السكنية والزراعية والعمل على تجفيف منابع الفساد وذلك بالتنسيق مع كافة الأجهزة الرسمية والمكونات الثورية بالإقليم .

جاء ذلك لدى لقائه بمكتبه اليوم بالوفد المشترك لقيادات لجنة التغيير والخدمات ولجان المقاومة والقيادات الأهلية بالدمازين برئاسة الأستاذ مختار بابكر طه يرافقهم ممثل كلية الدمازين التقنية  حيث تناول اللقاء مجمل التحديات الخدمية في مقدمتها قضايا النزاعات حول الأراضي السكنية ودعم الخدمات بمجمع منظمة الدعوة الإسلامية و الترتيبات الجارية في سبيل تنفيذ برنامج ثمرات  .

واكد  الحاكم  أن العزم معقود على إيجاد المعالجات الجذرية لكافة القضايا الخدمية والقضايا الأخرى عن طريق الحوار بين الجهات ذات الصلة وصولاً لآفاق العبور بالإقليم إلى بر الأمان , وأكد حرص حكومة الإقليم على دعم الأجهزة النظامية بما يمكنها من القيام بواجباتها على الوجه الأكمل تحقيقاً لتكامل الأدوار بين الأجهزة النظامية وقطاعات المجتمع بالإقليم , وتناول الجهود الجارية لإستكمال تنفيذ برنامج ثمرات مع الجهات الإتحادية دعماً للشرائح المستهدفة بالبرنامج , وأعلن أن المرحلة القادمة ستشهد توجهاً حقيقياً لإستكمال خطوات السلام مع الأطراف الأخرى من مكونات الكفاح المسلح تحقيقاً لجمع الصف وتماسك الجبهة الداخلية بالإقليم .

و قدم الوفد تنويراً حول عدد من القضايا التي تهم المواطنين, وأعلن جاهزيته للمشاركة في دعم جهود حكومة الإقليم في إنجاح أهداف ثورة ديسمبر ومراجعة الأراضي السكنية والزراعية والإستثمارية ومحاربة الفساد بالإقليم .

 

أخبار ذات صلة