عطبرة 4-10-2021(سونا)- أكدت والي ولاية نهر النيل دكتورة آمنة احمد محمد أحمد المكي اهمية الاحصاء في التعداد السكاني والتعداد الزراعي لبناء قاعدة بيانات ومعلومات تسهم في التخطيط السليم لبرامج المشروعات والتنمية.

جاء ذلك لدى لقائها بوفد الجهاز المركزي للإحصاء برئاسة الاستاذ العالم عبد الغني محمد مدير قطاع الاحصاءات بالجهاز المركزي للإحصاء ويضم الوفد مندوب الاتحاد الأوربي وذلك بحضور عدد من  مدراء الوزارات ذات الصلة.

وابانت دكتورة أمنة أحمد المكي ان الولاية بها تردي عام في العمل الاحصائي والبيانات الموجودة غير حقيقية وان الانشطة تحتاج الى بيانات دقيقة.

واشارت د.آمنة المكي الى جهود الاتحاد الأوربي ودعمه للحكومة الانتقالية على صعيد الدعم الفني والمالي والتدريب. ووجهت والي الولاية بحصر كوادر الاحصاء بالولاية وفتح وتفعيل مكاتب الاحصاء بالمحليات والمرافق الحكومية.

كما أوضح مدير قطاع الاحصاءات بالجهاز المركزي للإحصاء الأستاذ العالم عبد الغني ان زيارة الجهاز المركزي للإحصاء برفقة الخبير الأوربي احدى برامج  الاتحاد الأوربي التي يقدمها في كثير من المجالات الاحصائية منها تطوير منظومة الاحصائيين والحسابات القومية وتقنية المعلومات.

وأضاف العالم ان الزيارة لها جانب آخر ليتعرف من خلالها خبير الاتحاد الأوربي على وضع الاحصاء بالولاية استعدادا لعملية جمع البيانات الخاصة بالبيانات القومية وان هذا البرنامج يدعمة الاتحاد بما يعادل 16 مليون يورو.

وأشار الى ان هذا البرنامج يأتي لاهتمام الحكومة الانتقالية بهذا الجانب الاحصائي لتعد العدة لاصلاح التشوهات التي طالت كثير من القطاعات مثل الإستثمار والإجراءات المالية والضرائب والجمارك وغيرها.

لتقدم للمسؤولين البيانات الدقيقة لاتخاذ القرارات السليمة وينفتح السودان على العالم الخارجي الذي ابعد عنه لعدم امتلاكه المعلومة الدقيقة.

أخبار ذات صلة