الخرطوم 18-10-2020م (سونا) - تم اليوم بمنبر وكالة السودان للأنباء تدشين تحالف المبدعين والاعلاميين ومنظمات الاتحادات للأشخاص ذوي الاعاقة لدعم ومناصرة قضايا ذوي الاعاقة، ويهدف التحالف الى استخدام الدراما والفنون لقيادة حملة المناصرة والتوعية وتبصير المجتمعات والحكومات بالتحديات التي تواجه الاشخاص ذوي الاعاقة والتأثير علي متخذي القرار لاستصدار القوانين واللوائح التي تدعم حقوق الاشخاص ذوي الاعاقة.

وأكد السيد عبد الرحيم قرني عضو تحالف المبدعين والاعلاميين أن التحالف سيعمل على أن يكون القناة المؤثرة  بالانتاج الابداعي والصحفي للوقوف على قضايا الاشخاص ذوي الاعاقة ومناصرتها واكسابها  الزخم المطلوب لتعريف المجتمعات بالتحديات التي تواجههم والتأثير علي متخذي القرار لدعم حقوقهم وتحسين اوضاعهم.

 في ذات السياق أكدت الاستاذة هدى عثمان مدير برامج منظمة ADD انترناشونال على أهمية التوعية المجتمعية بحقوق الأشخاص ذوي الاعاقة على مستوى الأفراد والأسر والسلطات، واستغلال العمل الفني والابداعي للتأثير على المجتمعات والوصول لقوانين تدعم حق  الأشخاص ذوي الاعاقة فيما يتعلق بوسائل كسب العيش وأمنهم الغذائي مؤكدة استهداف المشروع لمقدمي الخدمات في جميع المجالات وتوعيتهم بأهمية قضايا الأشخاص ذوي الاعاقة بالتركيز على الأمن الغذائي ومقدمي الخدمات الصحية.

ويُعد التحالف أحد أنشطة مشروع "نحن قادرون القائم برعاية منظمة Add انترناشونال"، حيث يهدف المشروع الى أن يكون للأشخاص ذوي الاعاقة ومؤسساتهم المختلفة دوراً ملموساً وتأثيرا فاعلا في اصدار وتطبيق قوانين وسياسات ومعاملات ايجابية لتحسين وضعهم الغذائي على كافة المستويات.

وترتكز أنشطة المشروع الممول من وزارة الخارجية الهولندية لفترة خمسة أعوام تنتهي بنهاية ديسمبر 2025 ، ترتكز حول ثلاثة محاور رئيسية وهي توعية وتحريك المجتمعات بحقوق الأشخاص ذوي الاعاقة،  تقوية مؤسسات المجتمع المدني عامة ومؤسسات الأشخاص ذوي الاعاقة خاصة، تنوير وربط السلطات الحكومية بالمجتمعات ومؤسسات الأشخاص ذوي الاعاقة والمجتمع المدني للعمل معاً لتحقيق الأمن الغذائي للأشخاص ذوي الاعاقة والفئات الهشة الأخرى .

أخبار ذات صلة