الخرطوم21-10-2021 (سـونا)-أعلنت اللجنة التسييرية لنقابة العاملين بديوان الحسابات القومي خروجها في موكب  21 اكتوبر السلمي وتسجيلها في دفتر الحضور الثوري للموكب من أجل دعم  التحول المدني الديمقراطي الكامل والتصدي لأية محاولة لإجهاض الإنتقال وإستكمال هياكل وأجهزة السلطة الإنتقالية وفي مقدمتها المجلس التشريعي.  ودعت اللجنة في بيان أصدرته اليوم تسلمت /سونا/ نسخه منه الى تسليم رئاسة مجلس السيادة للمدنيين وفقاً للوثيقة الدستورية وتسليم المطلوبين في الجرائم ضد الإنسانية للمحكمة الجنائية الدولية.  ونادت بولاية السلطة التنفيذية على الموارد الإقتصادية وثروات البلاد وتوظيفها لتحسين معاش الناس.

أخبار ذات صلة