الخرطوم21-10-2021(سونا)-إنعقد إجتماع لجنة التشاور السياسي بين السودان وجمهورية الصين الشعبية اليوم الخميس الموافق ٢١ أكتوبر ٢٠٢١م، حيث ترأس الجانب السوداني سعادة السيد السفير محمد شريف عبد الله وكيل وزارة الخارجية ، فيما ترأس الجانب الصيني سعادة السيد نائب وزير الخارجية الصيني، دنغ لي، وقد شارك في إجتماع اللجنة من الجانب السوداني كل من سعادة السفير عادل حسين شرفي مدير عام العلاقات العربية والآسيوية، سعادة السفير الزين الصادق الزين مدير الإدارة الآسيوية، سعادة السفير دكتور جعفر كرار سفير السودان لدى جمهورية الصين الشعبية والسيد المستشار محمد حسن علي بالإدارة الآسيوية.

هذا وقد تناول الإجتماع الذي عُقد عبر تقنية (الفيديو كونفرنس) العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها، فضلاً عن التعاون في المجالين الدولي والإقليمي والقضايا ذات الإهتمام المشترك. وإستعرض السيد وكيل وزارة الخارجية السودانية التطورات الإيجابية التي شهدها السودان منذ ثورة ديسمبرالمجيدة ، مشيراً الى الثمار والإنجازات التي تحققت عقب الثورة بعد إنهاء السودان العزلة في علاقاته الخارجية ورفعه من قائمة الدول الراعية للإرهاب والإنفتاح على المجتمع الدولي فضلاً عن الإصلاحات التي عززت من الحريات وتحقيق السلام والإستقرار وتحرير الإقتصاد بالبلاد، مشيداً سيادته بعلاقات الصداقة ومتانة العلاقات التاريخية والإستراتيجية بين البلدين معرباً في ذات الوقت عن تقديره للدعم الذي قدمته الصين للسودان منذ تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين البلدين للحكومة. من جانبه، عبر نائب وزير الخارجية الصيني عن سعادته بإنعقاد إجتماع اللجنة مشيداً بعمق علاقات الصداقة التي تجمع البلدين، كما عبّر سيادته عن إرتياحه للتطورات الإيجابية التي يشهدها السودان ، مشيداً بجهود الحكومة الإنتقالية لتحقيق السلام والاستقرار بالبلاد، مؤكداً على مواصلة جهود بلاده في تقديم دعمها ومساعداتها للسودان وحرصها على إرساء السبل الملائمة للدفع قدماً بعلاقات التعاون العملي بين الصين و السودان في كافة المجالات بما يدعم مسيرة البناء في السودان.

في هذا الصدد أمّن الجانبان خلال الإجتماع على تفعيل آلية  فريق العمل المشترك بين البلدين والتي سيسهم انعقادها في معالجة العقبات التي تواجه التعاون العملي بين السودان وجمهورية الصين الشعبية.  

أخبار ذات صلة