الخرطوم 21-11-2021 (سونا)- وقفت الإدارة العامة للبيئة والسلامة بالشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة، على مستوى التزام الشركات العاملة في الصناعات التعدينة بولاية نهر النيل باشتراطات البيئة والسلامة والصحة المهنية.

وقال رئيس قسم البيئة الأستاذ فهمي عبد الله عثمان إن حملة التفتيش استهدفت عدداً من الشركات العاملة في معالجة مخلفات التعدين " الكرتة"، بالإضافة إلى شركات الامتياز، حيث تمت مراجعة أنظمة البيئة والسلامة ومدى موءامتها للاشتراطات الصحية، مبيناً أن الحملة وقفت على صلاحية المناجم والكسارات والخطوط الناقلة للمواد الخام والإجراءات الصحية المعمول بها في أحواض الاستخلاص.

وأضاف فهمي أن حملة التفتيش وقفت على التخزين الآمن للمواد الكيمائية ومحطة معالجة المياه والاختبارات التي اتخذت للتأكد من صلاحية المياه للعاملين الذين يقطنون في المعسكرات الخاصة بهذه الشركات.

وأشار رئيس قسم البيئة بالإدارة العامة للبيئة والسلامة بالشركة السودانية إلى وجود بعض الملاحظات التي تم تدوينها وتوجيه الشركات المعنية بمعالجتها.

وجدد الأستاذ فهمي عبد الله عثمان، التزام الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة بالاستمرار في حملات التفتيش للوقوف على التزام شركات التعدين باشتراطات البيئة والسلامة ترجمةً لشعار الشركة السودانية بتحقيق صناعة تعدينية آمنة ومتطورة.

يذكر أن الشركات التي تمت تفتيشها هي شركة الشاطئ، ساندستون، أم درمان، ورضا للتعدين.

أخبار ذات صلة