الدمازين في 24-11-2021( سونا) - إنطلقت صباح اليوم بقاعة الإدارة الأهلية بالدمازين فعاليات الورشة التدريبية لقادة المراكز الشبابية حول الإدارة الفاعلة وبناء السلام، والتي ينظمها المجلس الأعلي للشباب والرياضة بالتعاون مع منظمة رعاية الطفولة العالمية ضمن مشروع آلية دعم المجتمعات، الممول من المفوضية السامية لشئون اللآجئين وتستهدف الورشة 25 دارسا يمثلون 8 مراكز شبابية بمحليات الدمازين وقيسان وودالماحي وذلك بمشاركة الأستاذ صابر علي آدم ممثل منظمة رعاية الطفولة العالمية والأستاذ بشير محمد احمد مدير إدارة الشباب بالإقليم.

وأكد داؤود إدريس داؤود، الأمين العام للمجلس الأعلي للشباب والرياضة لدي مخاطبته إفتتاحية الورشة أن الشباب يعد العنصر البارز والمميز في عملية البناء والإعمار والتنمية، مؤكداً إهتمام الدولة بشبابها لدورهم الفاعل في نهضتها وتطورها. وأوضح أنه من أولويات المجلس  الإعداد الجيد وتوظيف قدرات الشباب  ضماناً  لإستمرارية وإستدامة العمل بالمراكز الشبابية لتضطلع بأدوارها المنوط بها.

وثمن داؤود الدعم السخي للمنظمات العاملة في مجال الشباب وجهود منظمة رعاية الطفولة العالمية في دعم وتأهيل مراكز الشباب، وطالب الدارسين بضرورة تحريك العمل بالمراكز والإهتمام بالتنوع والجندر بجانب التوعية والتثقيف المجتمعيّ.

وأكد الأستاذ صابر علي آدم ممثل منظمة رعاية الطفولة العالمية إلتزامهم بمواصلة تقديم العون للشباب خاصة في مجال بناء القدرات وآلية إدارة العمل الشبابيّ ومواكبة المتغيرات.

أخبار ذات صلة