بورتسودان 28-11-2021 (سونا)ـ رحبت الإدارة العامة للطوارئ ومكافحة الأوبئة الاتحادية بالجهود المبذولة بالإدارة العامة للطوارئ بقطاع الصحة بولاية البحر الأحمر في مجابهة الأوبئة.

 جاء ذلك في اجتماع الغرفة العليا للطوارئ الصحية الذي جرى اليوم عبر (الفيديو كونفرس) بين إدارة الطوارئ بوزارة الصحة الاتحادية بالخرطوم وإدارة طوارئ البحر الأحمر برئاسة د. بابكر المقبول مستشار وزارة الصحة الاتحادية ود. المهتدي محمود نائب مدير الإدارة العامة للطوارئ، بحضور مديري الإدارات والشركاء والمدير العام لقطاع الصحة بالولاية د. إبراهيم ملك الناصر وهشام عثمان مدير الطوارئ .

وأكدت وزارة الصحة الاتحادية الاستعداد لتقديم كل الدعم والمساعدات لتسهيل العمل للجهود المبذولة، وناقش الاجتماع التحديات الفورية وطويلة الأجل والوضع الوبائي الراهن، وتنوير عن خطة مجابهة طوارئ الخريف ورفع الاحتياحات، مع ضرورة إشراك المكون المحلي.

وأمن اللقاء على أهمية توطين فحص حمى الضنك والنزفية باعتبار معمل البحر الأحمر من المعامل المميزة والمتقدمة على مستوى المعامل السودانية، كما أمن على ضرورة زيادة نسبة التحصين باستحداث طرق بديلة لزيادة التغطية.

وتم التطرق لتكامل وجاهزية كوادر الاستجابة ومكافحة الأمراض الوبائية والإشادة بتفرد الولاية في عمليات تدخل مركز Eoc كإدارة رائدة بين الولايات في مجال الطوارئ، على أن تتواصل الاجتماعات عبر (الفيديو كونفرس) في ظل التقدم الملحوظ لطوارئ البحر الأحمر.

أخبار ذات صلة