الخرطوم 29-11-2021 (سونا)- بحث عضو مجلس السيادة الإنتقالى الطاهر أبوبكر حجر ورئيس الجبهة الشعبية المتحدة للتحرير والعدالة الأمين داؤود ، احدى مكونات الجبهة الثورية، تطورات الأزمة في شرق السودان.

وأمن عضو مجلس السيادة الإنتقالى، خلال لقائه بمكتبه بالقصر الجمهوري اليوم، الأمين داؤود، على ضرورة تجاوز خطاب الكراهية والاستعلاء السياسي وتعزيز قضية المواطنة من أجل الوحدة الوطنية.

وأوضح الأمين السياسي للجبهة الشعبية المتحدة للتحرير والعدالة، جعفر محمد الحسن، في تصريح صحفي، أن اللقاء يأتي في إطار سعي الجبهة الشعبية للتعرف على رؤية اللجنة التي شكلها مجلس السيادة، لمعالجة قضية شرق السودان، باعتبار أن عضو مجلس السيادة الطاهر حجر عضواً فيها.

وأكد الأمين السياسي للجبهة أن قضية الشرق قضية سياسية في المقام الأول ويجب أن تكون معالجتها عبر مسارين سياسي واجتماعي ، مشيراً إلى أن الجبهة مستعدة  لطرق أي باب في سبيل حل أزمة الشرق، وأنها لن تفرط في مكتسبات وحقوق اهل الشرق.

أخبار ذات صلة