سنار 30-11-2021  (سونا) -  أكد مدير الصناعة بولاية سنار هشام محمد يونس أن ولاية سنار من الولايات التي حظيت بموقع استراتيجي متميز جعلها  تتمتع  بموارد متعددة في مختلف مجالات الاستثمار المختلفة  كالزراعة والغابات والانتاج الحيواني والمراعي والأعلاف والصناعات التحويلية والاستثمار السياحي ، وذلك في إطار  الجهود التي تبذلها الإدارة العامة للإستثمار والصناعة بالولاية لترقية المجال الاستثماري التي درجت الإدارة على توفير البيئة الجاذبة لكافة  المستثمرين الراغبين فى توسعة نشاطاتهم التجارية والزراعية والصناعية . وقال في تصريح  لـ"سونا " إنه وفيما يختص بالجانب  الصناعى فيتم عبرها تحويل الخام والمواد الأولية إلى منتجات كاملة التصنيع وتعد من المرتكزات الأساسية لتحقيق الإستقرار الأقتصادي والإجتماعي وزيادة الناتج المحلي الإجمالي وتحسين الإنتاج والإستثمار ، الأمر الذي يشجع على تحريك القطاعات الإقتصادية المختلفة. وأوضح أن هنالك مدن صناعية سيتم الإعلان عنها فى القريب العاجل تمنح وفق الإجراءات القانونية للإستثمار وكذلك يتم منح  خدمات وميزات وتسهيلات تشجيعية للمستثمر تسهم اسهاماً كبيراً في نجاح المشاريع الممنوحة من قبل الإدارة العامة للإستثمار ، وفق الخطط ودراسة الجدوى الاقتصادية وتتمحور الصناعات القائمة بالولاية في العديد من المجالات كصناعة الزيت ومطاحن الغلال والمحالج وصناعة السكر وصناعات أخرى. وأضاف أنه تم وضع مقترح لإنشاء  مدبغة بمواصفات عالية الجودة لإنعاش صناعة الجلود وتسويقها ، مشيراً إلى أن الإدارة سوف تسعى إلى طرح ودراسة المشاكل التي  تواجه الصناعة بغية  الوصول إلى حلول مرضية  مع الجهات ذات الصلة بغرض إعادة تأهيل وتشغيل المصانع التى توقفت عن العمل والإنتاج  ومن ثم تحقيق طفرة تنموية متوازنة والإستفادة من تلك المشروعات في شكل سلع وخدمات من أجل تحقيق رفاهية المواطن وتحتل ولاية سنار المرتبة الأولى في الإستثمار .

أخبار ذات صلة