الدلنج 26ـ12ـ2021 (سونا)- احتفلت إمارة الأجانق مكوكية قبيلة الدلنج بعيد الحصاد السنوي إحياءً للتراث من أجل التعايش والسلام، حيث درجة قبائل الأجانق على إقامة هذا الحفل الذي يعبر عن مدى ارتباط حرفة إنسان تلك المنطقة بالزراعة والموروثات والعادات والتقاليد.

وشهد الاحتفال الأمين العام لحكومة ولاية جنوب كردفان الوالي المكلف الأستاذ موسى جبر محمود الذي قال إن السودان نال استقلاله من المستعمر ولم ينل استغلاله الاقتصادي الذي تزخر به البلاد من موارد وتربة خصبة صالحة للاستخدام.

وأضاف أن إنسان الدلنج طبق شعار بالإنتاج لن نحتاج، داعيا جميع المكونات بالولاية أن تحذو حذو قبيلة الدلنج بالتنافس في الإنتاج الاقتصادي والفكري، مبينا أن قبيلة الدلنج تجاوزت القبلية بقوميتها في القيم والتسامح وإفشاء السلام.

وأمن على مطالب مواطني مدينة الدلنج المتعلقة بالخدمات الصحية وتأهيل الطرق الداخلية بجانب المطالبة بإنشاء بورصة لضبط عملية إنتاج المحصول وتسويقه، مناشدا النساء المنتجات تكوين جمعيات تعاونية بغرض تمليكهن وسائل إنتاج.

من جانبه أوضح دكتور حسن عبد الحميد أمير إمارة الأجانق أن الاحتفال يتزامن مع عيد الاستقلال وميلاد المسيح، وقال إن الاحتفال إظهار للتعايش السلمي والتماسك الاجتماعي وربط الجيل بالقيم وموروث الأجداد، مطالبا حكومة الولاية بتأهيل طريق الدلنج هبيلا لربط بين مناطق الإنتاج.

 فيما أكد المك سليمان جبر الدار أن الباب مفتوح للتعايش السلمى، مؤكدا استعداده للحفاظ على وحدة المجتمع والأمن والاستقرار وتعاونه مع حكومة الولاية في تنفيذ الخدمات.

أخبار ذات صلة