الجنينة .14-4 -2022(سونا) - وصل اليوم إلى مدينة الجنينة حاضرة ولاية غرب دارفور عدد من الشاحنات محملة بمواد سلعتى المتمثلة فى السكر والذرة والعدس والشاي والدقيق ، وتقدر تكلفتها (300) مليون جنيه.  وفي السياق ثمن ممثل والى غرب دارفور الأستاذ محمد زكريا محمد بدور وزارة المالية بالولأية لإستجلاب مواد  السلع الإستهلاكية، لافتاً إلى ضرورة  توسيع دائرة إنشاء مراكز البيع المخفض على مستوى الأسواق والمحليات وفقا للنظم واللوائح والقوانين المتبعة بهدف إستمرارية المشروع والحد من إرتفاع الأسعار . من جهته قال مدير عام وزارة المالية بالولاية د.عصمت إبراهيم حسن أن تكلقة السلع الإستهلاكية التي وصلت  تقدر بنحو 300 مليون جنيه ، وسيتم توزيعها على الجمعيات التعاونية ومراكز البيع المخفض والمؤسسات الحكومية لتخفيف أعباء المعيشة وخفض معدلات زيادة الاسعار . ودعا المؤسسات المعنية بضرورة تقديم طلباتهم لإستلام حصصهم، كاشفاً عن خطة مستقبلية للمرحلة المقبلة بشأن جلب كميات من السلع الإستهلاكية عبر المستوردين على أن يتم سداد تكاليف الترحيل من دعم السلع بوزارة المالية بجانب السعي لفتح منافذ جديدة للبيع المخفض على مستوى الولاية .

أخبار ذات صلة