الخرطوم 19-4-2022 (سونا)- افتتح الأمين العام للمجلس القومي لرعاية الطفولة د.عبد القادر عبد الله أبوه اليوم الورشة التدريبية لتحديث خارطة طريق دعم ومناصرة تطبيق المادة (141) من القانون الجنائي 1991 تعديل 2020 لتجريم بتر/تشويه الأعضاء التناسلية للأنثى على مختلف مستويات الحكم .

وثمن دور مجموعة العمل القومية في تفعيل القانون مستعرضا الأهداف الخاصة بالورشة ومن بينها عرض التقارير والالتزامات من قبل الشركاء مع الوقوف على التحديات، كما اقترح تضمين نشاط في الخارطة المحدثة بإنشاء آلية رصد شاملة وتعزيز الآليات القائمة لتتبع التقدم المحرز في إنفاذ المادة (141)، و كذلك بشأن حماية الفتيات والنساء من بتر/تشويه الأعضاء التناسلية للأنثى. وتوقع أن تخرج الورشة بتحديد المطلوبات لتعزيز و تقوية المؤسسات الوطنية المعنية ومنظمات المجتمع المدني لتقديم خدمات الدعم الصحي و النفسي (بما في ذلك الاستشارة) و التي تكون شاملة ومتكاملة من أجل معالجة الآثار الجسدية والعاطفية والنفسية المترتبة على الممارسة.

وطلب من السادة المشاركين ضرورة التشاور حول تشكيل آلية تقديم المساعدة القانونية الفعالة وفي الوقت المناسب للطفلات ضحايا بتر/تشويه الأعضاء التناسلية للأنثى.

أخبار ذات صلة