الخرطوم  17ـ5ـ2022م (سونا) -عقدت الإدارة العامة للقياس والتقويم التربوي بوزارة التربية والتعليم بولاية الخرطوم  ، ورشة عمل كبرى ومتخصصة استهدفت بها مديري الشؤون التعليمية بمحليات الولاية ورؤساء كنترول شهادة مرحلة الأساس ونوابهم وكبار المراقبين بمراكز امتحانات مرحلة الأساس خارج السودان .

وقد خاطب بداية الورشة الأستاذ زكريا محمود محمد مدير الإدارة العامة للقياس والتقويم بالوزارة معتبرا أن كافة القيادات التعليمية والمعلمين سواسية في أعمال الامتحانات وتنتفي مواقعهم ومناصبهم إزاء ذلك لأن الهم واحد والعمل مشترك ، ولذلك تزول الفوارق أيا كانت ويجمعهم جميعا حذق العمل وإنفاذه بالصورة المطلوبة وسط التحديات المعلومة للجميع  .

ووجه حديثه لمديري الشؤون التعليمية بالمحليات بأن الجزء الأكبر من هذا العمل من ضمن مسؤولياتهم المباشرة والجهد العظيم الذي ينبغي أن يبذل يقع على عاتقهم ، فهم من يتولون الإشراف التام على كافة مراحل أداء الامتحانات وعليهم أن يتابعوا كل صغيرة وكبيرة ويعالجون أي خلل يطرأ أولا بأول وألا يتركوا أي شاردة أو واردة يمكن أن تؤثر في سير الامتحانات، كما يجب عليهم خلق الأجواء المثلى لأداء التلاميذ والتلميذات لهذه الامتحانات بكل سلاسة وهدوء.  

 وقد قام قسم الإحصاء والمعلومات بإدارة القياس والتقويم بالوزارة بتوزيع أوراق حوت كل المهام المطلوبة والإجراءات المتبعة لجميع تفاصيل الامتحانات مثل مهام رئيس الكنترول ومهام نائب رئيس الكنترول ومهام كبير المراقبين ومهام مساعد كبير المراقبين(رئيس المركز ) تحت إشراف كبير المراقبين ومهام أمين الامتحان بالمخزن. 

وقد اطمأن الجميع على كافة الترتيبات الدقيقة والإجراءات التفصيلية لامتحانات شهادة مرحلة الأساس بولاية الخرطوم يوم الثاني والعشرين من شهر مايو الجاري مع التشدد بعدم دخول أي شخص لمركز الامتحانات إلا لمن يحمل بطاقة تخول له ذلك كالتلاميذ الجالسين والمراقبين وأفراد الأمن.

 

 

أخبار ذات صلة