الخرطوم  18-5-2022( سونا ) -إطلع عضو مجلس السيادة الإنتقالي د. عبدالباقي عبدالقادر الزبير على التحديات والمعوقات التي تواجه مسيرة الأداء بمركز القلب بمدينة ودمدني.

ووقف خلال لقائه بمكتبه بالقصر الجمهوري أمس ، وفد المركز برئاسة مديره د.  صلاح الدين مصطفى حسن عبدالكريم، على المعوقات التي تواجه المركز ومن بينها عدم توفر التمويل على المستويين الإتحادي والولائي، مما أثر كثيراً على تقديم الخدمات لقطاعات كبيرة بالولايات.

وأشار إلى أن المركز أنشئ اتحادياً وبتمويل من المركز،  ومنذ العام 2016 والذي تم خلاله الاتفاق على أن يكون التمويل شراكةً بين المركز والولاية، توقف الدعم من الجانبين ، داعيا الدولة إلى أهمية إصدار قرار لايلولة المركز للمسؤولية الاتحادية.

وطالب وفد مركز القلب بود مدني، بضرورة الإهتمام والحفاظ على الكوادر الطبية والفنية المؤهلة والمدربة التي تؤدي واجبها في المركز، رغم المغريات الكثيرة المتوفرة بالعاصمة الخرطوم ودول المهجر، مشدداً على ضرورة استمرار الدعم الإتحادي للمراكز الإقليمية الصحية والطبية المتخصصة التي تقدم الخدمات العلاجية للمواطنين، توطيناً للعلاج بالداخل وتفادياً ذو للتكاليف الباهظة للعلاج خارج البلاد.

أخبار ذات صلة