الخرطوم 9-٦-٢٠٢٢ (سونا)- إستقبلت وزيرة الشباب والرياضة الأستاذة هزار عبد الرسول بمكتبها اليوم، رئيس الاتحاد الرياضي السوداني لألعاب القوى الأستاذ المعز عباس، ونائبه محمد عبد الله ، إنابة عن مجلس الإدارة.

و اكدت الوزيرة احترام  قرار المحكمة العليا وثقتها فى نزاهة القضاء السودانى ، بعد قرار إلغاء حل اتحاد ألعاب القوى ، معلنة عن دعمها للمنشط  والاتحادات الرياضية الأخرى . ودعت الوزيرة هزار إلى ضرورة فتح الأبواب لكل من يرغب فى دعم وخدمة الرياضة.

من جانبه أشاد الأستاذ المعز عباس بالوزيرة لتعاملها بحيادية أثناء فترة التقاضي ، مشيراً إلى أن مجلس إدارة ألعاب القوى سيعمل فى تعاون وتنسيق تام مع الوزارة مؤكداً أن أبواب الاتحاد مفتوحة للجميع.

ويشار إلى أن المحكمة العليا كانت قد رفضت طلب تدخل أطراف أخرى فى القضية بعد مرور (9) أشهر من مرحلة التقاضي معللة ذلك بعدم صلتهم بالقضية وغير متضررين ،وأن التدخل القصد منه تعطيل الإجراءات ولن يضيف جديداً إذ أن القضية تخص طرفين فقط هما الوزير السابق واتحاد ألعاب القوى برئاسة المعز عباس.

يذكر أن القرار كان قد صدر بتاريخ ١٩ مايو من العام الحالي.

أخبار ذات صلة