الفاشر 16-6-2022(سونا) -أعلن والي شمال دارفور انمر محمد عبدالرحمن عن عزم الحكومة على انشاء صندوق قومي  وعقد مؤتمر خاص لمناقشة  قضايا  النازحين واللاجئين بغية الترتيب لعودتهم الي قراهم ومناطقهم الاصلية.

جاد ذلك في التنوير الصحفي الذي قدمه للاعلاميين عقب عودته اليوم ”الخميس“ الي الفاشر  من العاصمة الاتحادية الخرطوم  والتي زارها بدعوة من وزارة  ديوان  الحكم الاتحادي مع عدد من ولاة الولايات لمناقشة قضايا الإيرادات والتعدين والمياه والإعلام.

وقال نمر ان برنامج زيارتهم الي الخرطوم قد تضمن لقاء ولاة ولايات دارفور مع رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق اول ركن عبد الفتاح البرهان تم خلاله مناقشة جملة من القضايا والتحديات التي تواجه الاقليم أبرزها قضايا الامن والاستقرار والمصالحات والتعايش السلمي وتخريج قوة حماية المدنيين بجانب مناقشة قضية الموسم الزراعي وفتح المسارات والصواني والمراحيل، بجانب مناقشة الخطط الخاصة  باستقبال وإنجاح الموسم الزراعي .

واكد نمر دعم مجلس السيادة لهذه المشروعات وإعطائها ألاولوية القصوى، بخاصة قضايا  الأمن والإستقرار  وسد الفجوة الغذائية.

وشدد  الوالي علي ضرورة محاربة الظواهر السالبة والمضي في منع حركة السيارات غير المقننة بالفاشر، كاشفا في هذا الإطار عن لقاء عقده  مع نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق اول محمد حمدان دقلو تم خلاله مناقشة كيفية معالجة قضية تلك السيارات ، وذلك  نسبة لحوجة اعداد  كبيرة من المواطنين لتلك السيارات في معاشهم ، والتي قال إنها تحتم ضرورة إيجاد  معالجة حقيقة لهذه السيارات ومنع دخولها مستقبلاً

أخبار ذات صلة