الخرطوم ١٩-٦-٢٠٢٢م  (سونا) إطلع عضو المجلس السيادي د. عبد الباقي عبد القادر الزبير على مجمل الأوضاع البيئية بالبلاد والجهود المبذولة لتحسينها.

جاء ذلك خلال لقائه بمكتبه بالقصر الجمهوري اليوم، د. منى علي محمد أحمد الأمين العام للمجلس الأعلى للبيئة والموارد الطبيعية، بحضور د.بشرى حامد أحمد، الأمين العام للمجلس الأعلي للبيئة والترقية الحضرية والريفية بولاية الخرطوم. وأوضحت دكتورة منى، في تصريح صحفي، أن اللقاء استعرض عدداً من الملفات البيئية التي تشكل هاجساً للمواطن، منها تراكم النفايات والمخلفات الصناعية، ومشكلات الصرف الصحي.

وأشارت إلى غرق الباخرة المحملة بالضأن في ميناء بورتسودان والأثار البيئية الناجمة عن ذلك، مبينة أنها أطلعت عضو مجلس السيادة على المشكلات المترتبة على هذا الحادث. وقالت إن د. عبد الباقي، وعد بتذليل كافة العقبات التي تواجه المجلس الأعلى للبيئة بما يمكنه من الاضطلاع بمهامه على أكمل وجه.

وفي ذات السياق، أطلع الأمين العام للمجلس الأعلي للبيئة والترقية الحضرية والريفية بولاية الخرطوم، عضو مجلس السيادة على مشكلة النفايات والصرف الصحي والتلوث الناتج عن المخلفات الصناعية في مياه النيل بولاية الخرطوم. مشيراً لجهود حكومة الولاية للتصدي لهذه التحديات.

أخبار ذات صلة