مدني 7-7-2022 (سونا)- أكد الدكتور أسامة عبد الرحمن أحمد الفكي مدير عام وزارة الصحة بولاية الجزيرة لدى مخاطبته الجلسة الإفتتاحية لدورة طوارئ الخريف صباح اليوم التي نظمتها مفوضية العون الإنساني والعمل الطوعي بالولاية بالتعاون مع وزارة الصحة والتي استهدفت منظمات المجتمع المدني ومفوضيات العون الإنساني بالمحليات، أكد أن العمل الطوعي ممارسة إنسانية إرتبطت بكل معاني الخير مشيداً بجهود منظمات المجتمع المدني مع وزارة الصحة للحد من إنتشار جائحة كورونا، وأعرب عن أمله أن تساهم  المفوضية والمنظمات في درء الآثار السالبة للخريف.

من جانبها أشارت صفية آدم ابشر المدير العام المكلف لوزارة الرعاية الإجتماعية الى التنسيق القائم بين الصحة والرعاية الإجتماعية للمساهمة في تخفيف الآثار الناجمة عن الخريف مؤكدة إلتزام وزارتها بتنزيل كافة التوصيات لمجابهة الخريف والسيول والفيضانات وتحسبا لآثاره.

وابان مفوض العون الإنساني بالولاية أسعد تاج السر أن الهدف من الدورة الوقوف على إستعدادات الولاية لمقابلة خريف هذا العام والتدخلات اللازمة من قبل الجهات ذات الصلة وإمكانية توفر مساعدات لخدمة المواطنين وأعلن إلتزام المفوضية بتسخير كافة إمكانياتها لتعزيز جهود الولاية للتصدي لاي كارثة. واستعرض الأستاذ محمد حسن هنوة مدير الإدارة العامة للطوارئ الصحية ومكافحة الأوبئة تقرير مفصل عن خريف العام المنصرم وأهم التدخلات التي وضعتها إدارته لمجابهة السيول والامطار. وتناول ممثل الدفاع المدني جهودهم للتصدي للسيول والفيضانات.

أخبار ذات صلة