الخرطوم 30-7-2022 (سونا)- يسعي الاتحاد السوداني لألعاب القوى الى إستعادة أمجاد اللعبة وتاريخها التليد عبر بوابة المشاركة في بطولة التضامن الإسلامي المقامة بتركيا ، ويأمل ان تكون البطولة نقطة تحول ايجابية في مسيرة الاتحاد لحصد الجوائز والارقام .  

و يشارك الاتحاد السوداني لألعاب القوى في بطولة التضامن الإسلامي بعدد عشرة لاعبين من الجنسين، وتجري التحضيرات بمضمار المدينة الرياضية وسط اهتمام متزايد من قبل الاداريين والفنيين ، وتعتبر هذه المشاركة هي الاكبر للاعبين من حيث العدد في منافسة واحدة. 

يذكر أن العاب القوي غابت عن منصات التتويج علي المستوي الاقليمي والقاري والدولي في الآونة الاخيرة وتراجع المستوي العام للمنشط  .

أخبار ذات صلة