الخرطوم 20-8-2022 (سونا)- إمتدح بروفيسور محمود السر ، السكرتيرالعام للجنة الأولمبية السودانية، النجاح الكبير الذي تحقق عبر مشاركة السودان فى بطولة التضامن الإسلامي التي اختتمت فعالياتها الخميس الموافق الثامن عشر من أغسطس الحالي بمدينة كونيا التركية،  بمشاركة أكثر من ( 53) دولة وأكثر من ( 23) منشطاً رياضيًا.

وكشف السر أن الأولمبية السودانية ستعمل على دراسة وتقييم مشاركة السودان فى الدورة عبر قيام ورش عمل لمعالجة السلبيات، مثمناً في الوقت ذاته الجهود الكبيرة التي بذلت من قبل وزارة الشباب والرياضة واللجنة الأولمبية لجعل المشاركة مميزة، وأتاحت الفرصة لعدد من الاتحادات الرياضية بالمشاركة في البطولة.

 وأكد السر سعي الأولمبية لتوفيق أوضاع الاتحادات الرياضية، وحث الهيئات الرياضية على التركيز على التخطيط ووضع الرؤى التى تعتمد على برنامج ثابت وقابل للتطبيق يتوافق مع برامج البطولات الإقليمية والدولية.

   وأشار سكرتير اللجنة الأولمبية السودانية، إلى أن ضعف الإمكانات والدعم المقدم من قبل الدولة للمناشط الرياضية يمثل تحدياً كبيراً، مبيناً أن البطولة كشفت عن التقدم والاهتمام الكبير في مجال الرياضة  الذي توليه الدول المشاركة لبعثاتها.

أخبار ذات صلة