دنقلا 23-8-2022(سونا)-جددالفريق اول شرطة (حقوقي)  عنان حامد محمد عمر وزير الداخلية المكلف المدير العام لقوات الشرطة حرص واهتمام وزارة الداخلية ورئاسة قوات الشرطة لتعزيز وبث الطمأنينة والاستقرار في جميع ولايات البلاد  ، مشيدا بمستوى التنسيق والتعاون بين حكومة الولاية الشمالية ولجنة الامن و الاجهزة الامنية والعدلية بالولاية  مشيرا الي الاهمية الاقتصادية الكبيرة للولاية التى تجاور عدد من الدول اضافة للمعابر الحدودية مما  يتطلب تضافر مزيد من الجهود للمحافظة علي التنمية والاستقرار الذي تشهده محليات الولاية المختلفة .

جاء ذلك لدي زيارته التفقدية الي الولاية الشمالية والتي رافقه خلالها اعضاء هيئة ادارة وقيادة الشرطة حيث كان في استقباله بمطار دنقلا الاستاذ مجذوب الخليفة سعيد امين أمانة الحكومة والفعاليات السياسية والتنفيذية بالولاية واللواء شرطة (حقوقي) إسماعيل الصادق عبدالرحيم مدير شرطة الولاية الشمالية واعضاء لجنة امن الولاية ،حيث رأس وزير الداخلية المكلف  بامانة الحكومة اجتماع لجنة امن الولاية واستمع الي تقرير مفصل من امين أمانة الحكومة عن تنفيذ الخطط الامنية والتناغم والانسجام بين كل مكونات القوة النظامية والاجهزة العدلية والعمل بروح الفريق الذي انعكس  على هدوء الأحوال الأمنية  والجنائية بالولاية.

واشاد الوزير لدي لقائه بمنسوبي شرطة الولاية الشمالية بما ظلت تقدمه شرطة الولاية الشمالية من انجازات متلاحقة واكد علي اهمية الولاية التي تجاور عددا من الدول وبها عدد من المعابر الحدودية .

وتفيد متابعات المكتب الصحفي للشرطة  ان وزير الداخلية المكلف افتتح خلال زيارته مستشفي الشرطة بدنقلا ، كما تم وضع حجر الأساس للمجمع الاستهلاكي وشقق سكنية للضباط كما تفقد ادارة مكافحة التهريب والاشادة بالضبطيات التي تمت من خلال المعرض الذي تم تنظيمه على شرف الزيارة كما تم تقديم وثيقة عهد وميثاق للسيد الوزير من شرطة الولاية وتكريم الوفد المرافق من هيئتي الادارة والقيادة .

أخبار ذات صلة