الدمازين 7-9-2022( سونا)- إمتدح الأستاذ محجوب الشيخ الخليفة المدير العام لوزارة التربية والتعليم الوزير المكلف بإقليم النيل الأزرق المحاور التي ناقشها ملتقى قضايا التعليم المنعقد مؤخراً بالخرطوم .

وفي حوار مطول مع وكالة السودان للأنباء، ينشر لاحقا ، أوضح محجوب الشيخ أن مشاركتهم في الملتقى كانت في غاية الأهمية حيث قدمت وزارة التربية والتعليم بإقليم النيل الأزرق مقترحات عملية حول قضايا التعليم لإرساء دعائم السلام .

 وأبان محجوب أن ورقة النيل الأزرق تطرقت لضرورة فصل المرحلة الابتدائية عن المرحلة المتوسطة بجانب السياسات واللوائح المنظمة للتعليم العام بالإقليم خاصة أهمية القانون واللائحة لمراحل( الإبتدائية - المتوسطة- الثانوية ) والإستعداد المبكر للعام الدراسي .

وقال محجوب إن وزارته قدمت جملة من المبررات لتمديد مواعيد إستئناف العام الدراسي إلى مطلع أكتوبر القادم نسبة للظروف المحيطة بالإقليم والأسباب الموضوعية .                                                                    

وأضاف محجوب أنه وعلى هامش الملتقى بحث مع الجهات ذات الصلة مشروعات الشراكة الدولية (مشروع تقوية الأساس ) بوزارة التربية الاتحادية والمطالبة بإستئناف الدعم، بجانب مناقشته الجوانب المتعلقة بالتعليم في حالات الطوارئ مع المجلس القومي لرعاية الطفولة والتأكيد على ضرورة إسناد إدارة تعليم الطوارئ و ترقية منهج العائدين بمناطق ( أولو- الكرمك ) و النازحين بالمدينة (6) بمحافظة ود الماحي مع أهمية التدريب حسب التخصص والحوجة التدريبية.

وشدد محجوب علي أحكام العلاقة بين التدريب والتوجيه منوهاً إلي أن الملتقي أمن علي فصل المرحلة المتوسطة عن المرحلة الابتدائية علي أن يتم إستضافت المرحلة المتوسطة في فصول السابع والثامن مؤقتاً في هذا العام مع فصلهما إدارياً والأشراف عبر مدير التعليم بالمحافظة والوزارة، لافتاً إلى أن الوزارة عممت النشرات المنظمة للعملية التعليمية.

وتناول محجوب جملة من التحديات التي عرضها في ملتقي قضايا التعليم من ضمنها ضرورة تشييد مدارس للمرحلة المتوسطة لاحقاً وتفعيل دور قنوات السودان التعليمية لمواكبة التقدم التكنلوجي في مجال التعليم.

وثمن محجوب دعم وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي بإقليم النيل الأزرق وإسنادها اللامحدود لوزارة التربية والتعليم والمساهمة في صيانة عدد من وسائل الحركة.

وقال محجوب إن التحديات الماثلة أبرزها توزيع التلاميذ الناجحين في امتحانات مرحلة الأساس علي المدارس الثانوية وضرورة بناء فصول جديدة للمرحلة الثانوية وزيادة المعلمين لمقابلة التوسع والإستيعاب للحد من ظاهرة التسرب وإتاحة الفرص لكافة التلاميذ الناجحين لمواصلة التعليم رغم ضيق المواعين.

ودعا محجوب لأهمية لايجاد شراكات إستراتيجية مع المنظمات لتوفير وطباعة  كتب المرحلة الثانوية .

أخبار ذات صلة