بانجول 24-10-2022(سونا)- تقدم الدكتور رفعت ميرغني عباس الامين ببيان عن حالة حقوق الانسان في السودان أمام اللجنة الافريقية لحقوق الانسان والشعوب في دورتها العادية رقم 73.

وتناول البيان التقدم الذي حققته الحكومة في مجال حقوق الانسان ومن ذلك رفع حالة الطوارئ واطلاق سراح المعتقلين على خلفية قانون الطوارئ .

 كما رحبت المفوضية القومية لحقوق الإنسان باعادة انتخاب السودان في مجلس حقوق الانسان واوصت بتنفيذ التعهدات الطوعية، كما اوصت بالمصادقة على المعاهدات الدولية والاقليمية التي لم تصادق عليها الدولة بعد.

وتناول البيان ايضا التحديات المتعلقة بالحق في التجمع السلمي وبخطابات الكراهية والتحديات المرتبطة بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والتي تفاقمت مع توقف برامج التعاون الدولي مما أثر بشكل مباشر على الحق في الصحة والحق في التعليم والحق في المياه الصالحة للشرب وغيرها من الحقوق.

و طالبت المفوضية القومية لحقوق الانسان اللجنة بضرورة التعاون مع الحكومة والمجتمع المدني وجميع اصحاب المصلحة في السودان ، وأن هذا التواصل من شأنه ان يزيد من التفاعل بين الحكومة والمجتمع المدني وبين اللجنة. و اشادت المفوضية القومية لحقوق الانسان بتشكيل الحكومة للجان تحقيق في الانتهاكات التي حدثت اثناء بعض المظاهرات، مطالبة بضرورة اكمال التحقيقات وتقديم كل من يشتبه في تورطه في هذه الانتهاكات الى المحاكمة العادلة.

أخبار ذات صلة