الخرطوم 31-10-2022 (سونا) - أكد الأمين العام للمجلس الأعلى للحكم المحلي بولاية الخرطوم عبد المنعم محمد الماحي العمل على تمكين الوحدات الإدارية من استغلال كافة السلطات والصلاحيات المخولة لها حتى تؤدي دورها كاملاً في تقديم الخدمات وتقصير الظل الإداري.

ووعد الأمين العام خلال الاجتماع المشترك مع المدير التنفيذي لمحلية جبل أولياء  عبدالسميع عبدالحميد الحسن  المنعقد برئاسة المحلية وبحضور مديري الإدارات العامة والمتخصصة بالمجلس والمحلية، وعد بمتابعة كافة القضايا التي تهم المحليات بولاية الخرطوم والعمل على معالجتها عبر دوائر الاختصاص ولفت إلى أن  الاجتماع   يهدف لإسناد جهود المحلية في المجالات الخدمية المختلفة.

من جهته كشف المدير التنفيذي لمحلية جبل أولياء عبد السميع عبدالحميد الحسن خلال استعراض تقريرا حول الأداء العام للمحلية بشقيه الإداري والمالي أن المحلية مطالبة بالقيام بأعمال كبيرة في ظل موارد شحيحة لاتفي بالمطلوب، بيد أنه أشار في الأثناء إلى العمل الكبير الذي تم في مجال التعليم  بتشييد فصول وأسوار ودورات مياه جديدة وفي المجال الاجتماعي بتوزيع الدعم النقدي المباشر والبطاقة العلاجية المجانية للأسر والأرامل والأيتام والزي المدرسي للأيتام ، مؤكدا التركيز في تنفيذ مشروعات التنمية على محوري التعليم والصحة ولفت الى تحديات كبيرة تواجه المحلية في تحمل أعباء في مجال البني التحتية وشح المياه في الصيف، إضافة إلى تحديات في تنظيم الأسواق وإزالة المخالفات وتحسين المظهر، فضلا عن العمل الميداني في التحصيل والصحة والنظافة ، خاصة فيما يتعلق بنقص المتحصلين وتوفير  المعينات  ووسائل الحركة والآليات ونقص الكوادر بالمراكز الاجتماعية البالغ عددها 32 مركزا العاملة منها أربعة .

وفيما يخص التخطيط أشار عبدالسميع الي أن هنالك عشرة قرية بريف المحلية ستخضع للتخطيط، فيما تجري أعمال تخطيطية حاليا بقريتين بالنصر جنوب والأزهري شرق.

وأوضح فيما يتعلق بتنظيم الأسواق الاتجاه لترفيع عدد من الأسواق الكبيرة بالمحلية كاشفا عن جهود لانارة سوق بشائر بالنصر.

وفي الوضع الجنائي أكد عبدالسميع عدم وجود إشكالات جنائية وشكا فيما يخص الوضع الأمني من  إشكالات كبيرة تتمثل في وجود عصابات تسعة طويلة  وحدوث التفلتات، ومن السكن العشوائي وافرازته وبيع وترويج الخمور.

الى ذلك ناقش الاجتماع قضايا التقاطعات الأفقية والرأسية بين مستويات الحكم والهيكل الوظيفي وبيئة العمل والتدريب ،كما تداول الاجتماع حول المظهر العام والنظافة واصحاح البيئة والوجود الأجنبي وافرازاته الصحية والأمنية.

أخبار ذات صلة