الخرطوم 6-11-2022(سونا)- دعا المهندس محمد كرتكيلا صالح وزير الحكم الإتحادي، إلى ضرورة تحكيم صوت العقل ومعالجة القضايا والمشاكل القبلية بالحكمة وإعمال حكم  القانون، مشدداً على ضرورة مراعاة حرمة الدماء، وإعلاء قيم التآخي بين كافة أبناء الشعب السوداني.

وشدد كرتكيلا خلال لقاءه بمكتبه اليوم، وفد  زعماء الإدارات الأهلية بإقليم النيل الأزرق، على ضرورة قيام الإدارة الأهلية بدورها الإجتماعي في رتق النسيج الإجتماعي والعمل على منع الإحتكاكات والمشاكل التي قد تحدث بين أفراد المجتمع.

وأكد كرتكيلا حرص الدولة على حماية كافة المواطنيين وحفظ حقوقهم وذلك بفرض هيبة الدولة والتصدي للمتفلتين الذين يزرعون الفتن بين مكونات المجتمع.

وأعرب عن أسفه لما حدث في إقليم النيل الأزرق من حرب وقتال عبثي أدى إلى دمار وخراب وفقد للأرواح والممتلكات،  وترحم كرتكيلا  على أرواح الضحايا، متمنياً الشفاء العاجل للجرحى.

من جانبهم طالب زعماء الإدارة الأهلية بالإقليم وزارة الحكم الاتحادي كجهة تنسيقية إشرافية القيام  بالإجراءات اللازمة والعاجلة لإحتواء الموقف الأمني بإقليم النيل الأزرق، ووقف نزيف الدم  وفقد الممتلكات.

وثمن الوزير دور الإدارة الأهلية في إحتواء المشاكل القبلية بالحكمة، داعياً إلى أهمية تضافر الجهود من أبناء الإقليم لإعادة الحياة الإجتماعية إلى طبيعتها، والعمل على جبر الضرر ومساعدة المتضررين وعودة النازحين إلى مناطقهم.

كما وجه الوزير بتشكيل لجنة مختصة  للوقوف على أسباب المشكلة، ومنع تكرار ما حدث.

أخبار ذات صلة