الفاشر 16-11-2022(سونا)- وقفت اللجنة التنفيذية باللجنة الفنية للطوارئ الصحية بوزارة الصحة بشمال دارفور برئاسة المدير العام للوزارة الدكتور محمد إدريس دليل اليوم ميدانيا بكامل عضويتها  على سير تنفيذ أنشطة مكافحة الباعوض الناقل لحمى الضنك والملاريا التي إنطلقت خلال الايام الماضية.

 وشملت الجولة الميدانية الأحياء الغربية لمدينة الفاشر التي تضم  أحياء الدرجة الأولي وأبوشوك الحلة كما امتدت الجولة في وقت لاحق لتشمل أحياء الثورة وام شجيرة بجنوب الفاشر.

وإستمعت اللجنة الى تقارير من رؤساء الفرق والمشرفيين الميدانيين حول سير العمل، مؤكدين ان عمليات الرش الرزازي بالانتقال من  منزل الى منزل والرش الضبابي للشوارع الرئيسية  تسير بصورة جيدة لمكافحة الطور الطائر من الباعوض الناقل، مشيرين الى ان تلك الأنشطة تسير جنبا الى جنب مع أنشطة التوعية الصحية والتفتيش المنزلي لأواني حفظ المياه لإزالة التوالد.

وكان مدير إدارة مكافحة الملاريا ونواقل الأمراض بوزارة الصحة عبد الباسط آدم النور قد أوضح في اجتماع الغرفة اليوم حدوث إنخفاض نسبي في حالات الإصابة بمرض الملاريا بمدينة الفاشر بصفة خاصة وبعض المحليات، مبينا انه قد رصد عدد(٨٧٦٠) حالة خلال الأسبوع الجاري حالة بينما بلغت الحالات المسجلة  الأسبوع الماضي عدد (٩٧٦٥) حالة .

وأشار النور خلال إستعراضعه تقرير الوضع الصحى الاسبوعي إلى وجود إنحسار كذلك في حالات الاصابة بحمي الضنك وإلتهاب الكبد الفيروسي النمط (E) خلال الأسبوع بمنطقة أبوزريقة التابعة لمحلية دار السلام  والتي كانت من أكثر المناطق تأثرا بحمي الضنك.

ولفت النور  إلي وجود العديد من الأنشطة التي نفذت بمنطقة ابوزريقة  تمثلت في التوعية والتثقيف الصحي فضلآ عن توزيع عدد (٣٠٠٠) ناموسية بدعم من الشركاء وتوقع في ذات الوقت  وصول كميات أخرى  من الناموسيات المشبعة في إطار الحملة القومية لتوزيع الناموسيات المشبعة خلال الأسبوع الجاري.

من جهتها أشارت مدير إدارة تعزيز الصحة إختصاصية الصحة العامة سهيلة محمد علي إلي ان إدارتها تواصل القيام بحملات التوعية والتثقيف الصحي للطلاب والطالبات بالمرحلتين الثانوية والمتوسطة، وتلاميذ وتلميذات المرحلة  والإبتدائية علاوة على توعية المواطنين بالأحياء أثناء حملات الرش.

فيما أشاد مدير إدارة المنظمات بوزارة الصحة عصام عثمان زكريا بالدعم الكبير المقدم من قبل الشركاء من  الوكالات الأممية والمنظمات الدولية  لمكافحة الأوبئة، مطالبا بتقديم المزيد من الدعم للوزارة حتى تتمكن من انجاح حملة المكافحة التي ستستمر لمدة شهر.

في ذات السياق أكدت منسق الطوارئ بصندوق الإمدادات الطبية دكتورة صباح أحمد التجاني توفر كميات مقدرة من أدوية الملاريا بأنواعها المختلفة.وقالت إن الصندوق تسلم الأسبوع الماضي كميات اضافية من الحبوب والحقن لتغطية  العجز في الأصناف التي كانت غير متوفرة بالولاية.وكشفت عن وصول  أدوية الى الفاشر في غضون الايام المقبلة.

أخبار ذات صلة