الخرطوم 30-11-2022(سونا)- قالت انيت ويبر الممثلة الخاصة للاتحاد الأوروبي للقرن الإفريقي والبحر الأحمر ان اجتماع وزراء خارجية الايقاد بالخرطوم يأتي فى توقيت ممتاز بعد الخطوات الايجابية فى منطقة القرن الافريقي.

واشادت  ويبر بالخطوات الايجابية فى منطقة القرن الافريقي خاصة وان المنطقة قد شهدت فترة عصيبة فى السابق،  معربة عن أملها ان يحدث الانتقال فى السودان .

وأشارت  ويبر خلال مخاطبتها الاجتماع العادي الـ48 للمجلس الوزاري لايقاد والذي تستضيفه الخرطوم ، الى توقيع وقف العدائيات فى اثيوبيا مما كان له دورا كبيرا فى فتح نوافذ الامل.

ولفتت الانتباه الى ان الاتحاد الاوروبي ظل يأمل ان تشهد منطقة القرن الافريقي تطورات ايجابية خاصة وان المنطقة تحتاج الى التكامل الاقليمي والاقتصادي .

واشارت انيت الى تاريخ الحروب فى اوروبا قائلة " ان اول اجتماع بينهما كان من خلال التكامل الاقتصادي مؤكدة دعم الاتحاد الاوروبي للتكامل الاقليمي والاقتصادي لدول المنطقة لتجاوز المصاعب والتحديات "

وأبانت  التحديات المتعلقة بتغير المناخ الذي يحتاج الى حلول كثيرة وان تتوصل الدول الى فهم مشترك لتعمل المنطقة بصورة تلقائية ومايمكننا في الاتحاد الاوروبي  من تقديم الكثير لمنطقة القرن الافريقي ..

أخبار ذات صلة