الخرطوم 30-11-2022(سونا)- أكد السفير الايطالي بالسودان ميشيل تومسي دعم ايطاليا باعتبارها رئيسا مشاركا في منبر الايقاد لخلق حوار شامل في السودان ،قائلا "ان إيطاليا  شهدت تطورا فى سبيل عودة السودان للمسار الديمقراطي"،حاثا المنظمات الافريقية أن تسهل عملية الحوار والأمن والازدهار في أفريقيا مشيدا بمجهودات الايقاد في حلحلة الأزمات الافريقية .

جاء ذلك فى كلمته في الجلسة الافتتاحية لللاجتماع الوزاري  للايقاد الذي انعقد بالخرطوم اليوم مشيرا الي علاقتهم الممتدة والمثمرة مع الايقاد ، والتي وصفها بالقوية مع أفريقيا وقال انها ستظل اولوية استراتيجية ،مقدرا الدور الذي تلعبه الايقاد  فيما يتعلق بالازمة السودانية والاثيوبية مشيرًا إلى أن افريقيا تحتاج إلى الإستقرار السياسي  لافتا الي أن الايقاد أتت بالاطراف لطاولة المفاوضات مؤكدا مساهمة ايطاليا في إحداث الأمن والازدهار في شرق افريقيا .

وقال أن الاتحاد الأفريقي اثبت إمكانية توصل الأفارقة لحلول المشاكل الأفريقية ،مؤكدا دعمهم للايقاد سياسيا وماليا باعتبارهم مانحين أساسيين في مبادرات الايقاد لمجابهة التطرف ومواجهة الكوارث في أفريقيا.

أخبار ذات صلة