سنار  30-11-2022 (سونا)-  انطلقت بمحلية شرق سنار فعاليات علاج  المايستوما  بمستشفى ود أونسه بيوم علاجي بحضور  الدكتور الوليد مصطفي وزير الصحة بولاية سنار يرافقة نائب المدير التنفيذي لمحلية شرق سنار  ومدير الأمن بالمحلية والوفد العالمي من مركز أبحاث المايستوما لتنفيذ حملة القضاء على المرض  بمشاركة اطباء وكوادر ولاية سنار.  واحتوى اليوم على مقابلات وفحوصات وإجراء عمليات جراحية وقال مدير عام الصحة إن اليوم العلاجي شمل عيادات وكشف على المرضى، بجانب تقديم خدمات علاجية كاملة للمرضى مجاناََ  بواسطة نخبة من الأطباء القادمين من إنجلترا وهولندا، معلناََ وصول الاختصاصي احمد حسن فحل لمحلية شرق سنار برفقة وفد عالمي لإجراء العمليات.   فيما أشاد  نائب المدير التنفيذي لمحلية شرق سنار الأستاذ مصطفى أحمد محمد بجهود وزارتي الصحة الولائية والاتحادية  للقضاء على مرض  المايستوما.

وامتدح التزام مواطني محلية شرق سنار بالاستمرار في تنفيذ برامج حملات التوعية بخطورة المرض وإبعاد الحظائر امتثالاََ للأوامر  المحلية  مما حد من انتشار المرض  نتيجة لوعي المواطنين.

واشار إلى ان معظم الحالات في محلية السوكي منطقة العزيزة، كما صرح الأستاذ بله محمد أحمد مدير الخدمات الصحية بمحلية شرق سنار  بأن عمل الخدمات الصحية بالمحلية يتمثل في التقصي النشط لكافة الأمراض الصحية والتبليغ الفوري، بجانب التدخل السريع والتثقيف الصحي.  وأبان انه على مستوى ولاية سنار تم اكتشاف 88 حالة بمحلية السوكي منطقة العزيزة و3 حالات في محلية شرق سنار قرية ودالنمير والان يتم إجراء التشخيص والفحوصات بمركز المايستوما بمستشفي ود اونسة. فيما أعلن المتحدثون من مركز أبحاث المايستوما سوبا عن إقامة العديد من الورش التدريبية وكيفية معالجة المرض وتشخيصه ومحاربته فيما يتعلق بالتجربة التي حدثت فى ود اونسة وعامة ولاية سنار والان نسبة الحصر لحالات المرضى 90 حالة مؤكدة.

أخبار ذات صلة