الضعين 30-11-2022)سونا) - اكدت مدير إدارة تعليم البنت بوزارة التربية والتوجيه بولاية شرق دارفور الأستاذة فتحية الرضي علي، أن إدارتها تولي اهتماما كبيرا بتعليم البنت من أجل مستقبلها ورفعة الوطن الى مستوى افضل في المجتمع.

وأوصحت أن هناك مسببات تعمل على ظاهرة التسرب المدرسي للبنات المتمثلة في الفقر والظروف الاقتصادية والاجتماعية المتردية وعدم تفهم دور الأسرة وتعاونها مع احتياجات البنات في الزي المدرسي والظاهرة الاجتماعية والثقافية خاصةً الزواج المبكر وعدم اهتمام أولياء الأمور بتعليم البنات وتفضيل الاولاد بصورة أكثر من البنات، داعيا الأسر لضرورة الاهتمام بتعليم البنات والأولاد معا لتوزيع فرص التعليم لكل الأبناء وعدم التمييز بينهم حتى يتعافى المجتمع من الجهل والتخلف.

أخبار ذات صلة