نيالا فى 7 ديسمبر 2022(سونا) - تفقدت لجنة أمن ولاية جنوب دارفور برئاسة حامد محمد التجاني هنون والى الولاية ميدانيا قوات الحملة القومية المشتركة لمكافحة المخدرات والظواهر السالبة بمنطقة سنقو بمحلية الردوم وجاءت الزيارة في إطار الزيارات الميدانية للجنة الامن وإحتفالات الشرطة السودانية بإعياد الشرطة الـ (69) .

ووقفت لجنة الأمن على الانجازات التى حققتها القوات فى الحملة التى أطلقت عليها حملة الوفاء للشهداء.

وأشاد والي الولاية حامد هنون لدى مخاطبته قوات الحملة اليوم بوحدة سنقو الإدارية بإنجازات القوات المشتركة في مكافحة المخدرات وضبط المواتر غير المرخصة ،  بالإضافة إلى تمشيط المنطقة من الظواهر السالبة

وأشار هنون إلى أن الحملة غير مسبوقة حققت إنجازات دون خسائر في الأرواح وبإستخدام الوسائل التقنية الحديثة من منظومة الصناعات الدفاعية داعيا إلى عمل حملات للتوعية بإضرار المخدرات مؤكدا دعم لجنة أمن الولاية لاستمرار الحملة مبينا أن الزيارات الميدانية للجنة الأمن جاءت للوقوف على المشاكل وإيجاد الحلول معلنا تبرعه للقوات بمبلغ مليونين جنيه .

من جانبه اكد قائد الفرقة 16 مشاة  بنيالا اللواء الركن ياسر فضل الله أن اللجنة ستبذل كل جهودها لحفظ الأمن ومحاربة الظواهر السالبة مثمنا دور كل القوات المشتركة التى ساهمت في نجاح الحملة القومية بقيادة إدارة مكافحة المخدرات واضاف ما قامت به عمل كبير يفرض هيبة الدولة واشار اللواء ياسر إلى أن المنطقة تحتاج إلى مزيد من الجهد فى الطرق والخدمات وحصاد المياه .

الي ذلك.توعد مدير شرطة الولاية مقرر لجنة الأمن اللواء شرطة محمد احمد عبد الله الزين تجار المخدرات والمروجين بأن القوات المشتركة لهم بالمرصاد من أجل حماية البلاد وعقول الشباب مؤكدا استمرارية حملات المكافحة .

وإمتدح المشرف علي ادارة مكافحة المخدرات بالولاية المشرف على الحملة القومية العميد شرطة دكتور إدريس ليمان اهتمام حكومة الولاية ولجنة أمن الولاية على دعمها للحملة وقال ليمان أن الحملة حققت نجاحات كبيرة لم تحقق من قبل وحمت عقول الشباب بتدمير مزارع المخدرات ولفت ليمان إلى أن الحملة بقيادة ضابط برتبة عقيد شرطة.

من جهته أشار المدير التنفيذي لمحلية الردوم ابوسن احمد الاحيمر إلى أن القوة قامت بعمل كبير في حرق مزارع البنقو ومكافحة المخدرات وتستحق الإشادة على دورهم فى حماية عقول أبناء السودان من آفة "البانقو"

أخبار ذات صلة